أخبار


  1. مصرع عامل 40 عاما جراء سقوطه من الطابق الخامس في مستوطنة معالي أدوميم
  2. اصابة مواطن بعد ان هاجم مستوطنون منزله في بلدة عوريف بنابلس
  3. قراقع: رغم إجراءات الاحتلال التعسفية فإن دفعة جديدة من الأسرى سينضمون للإضراب
  4. إغلاق مدخل قرية بيتا قضاء نابلس، بالسواتر التربية والمكعبات الإسمنتية، والمواجهات مستمرة
  5. مواجهات بين شبان وقوات الاحتلال على جسر حلحول في مدينة الخليل.
  6. إغلاق الشارع الرئيسي قرب بلدة سنجل امام حركة المستوطنين لأكثر من نصف ساعة وتكسير سياراتهم
  7. 7 اصابات بالغاز في مواجهات قرية رافات شمال القدس المحتلة
  8. مراسل 24FM: اندلاع النيران في أراضي المواطنين في قرية بيتا جنوب نابلس، بسبب كثافة قنابل الغاز التي تم إطلاقها من قبل الاحتلال
  9. اندلاع مواجهات في شارع الشهداء في بلدة سلواد شرق رام الله بعد مسبرة غضب نصرة للأسرى
  10. اندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في العديد من نقاط التماس، منها قلنديا وقرب سجن عوفر

يديعوت: من المستحيل التصدي لعمليات الدهس

2017-01-10

24FM-قال تقرير إسرائيلي إنه على الرغم من مراقبة الجيش الإسرائيلي لوسائل الإعلام الاجتماعي واعتقال أقارب منفذي العمليات ومصادرة الأسلحة بالضفة الغربية واتخاذ كافة التدابير، إلا أنه لا يمكن التصدي لعمليات الدهس.

وأوضح تقرير نشرته صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية الثلاثاء أن المداهمات التكتيكية طوال فترةٍ طويلة التي تُجريها الشرطة الإسرائيلية في القدس لم تكن قادرة على التنبؤ بعملية دهس مماثلة لتلك التي وقعت قبل يومين وقتل فيها أربعة جنود.

وقال التقرير: "إن تنفيذ عملية دهس مشابهة لتلك التي وقعت قبل يومين لا تحتاج إلى تنظيم عسكري أو فصيل أو خلايا لتنفيذها".

وأضاف أن منفذ العملية المقدسي فادي القنبر لم يكن يحمل أي سجلٍ لدى الشرطة أو حتى الشاباك أو أي جهاز أمني إسرائيلي آخر، كما أنه لم يحمل أي سوابق جنائية سابقة وهو ما عقد الأمر أكثر لدى الشرطة.

ولفت التقرير إلى أن "عملية الدهس تلك لم تتطلب سوى شاحنة ثقيلة تم شراؤها قبل عام لأغراضٍ تجارية وزمن دقائق للهدف المخطط له وبعض الذكاء".

وذكر أن متابعة الجيش والشرطة لوسائل الإعلام الاجتماعي يمكن من خلاله معرفة نوايا بعض منفذي العمليات من خلال ما ينشرونه على صفحاتهم، "ما يعني أن سائق الشاحنة المذكورة لم يكن يهتم لنشر شيء مماثل عن نواياه قبل العملية وبذلك حقق نجاحًا".

وذكر التقرير أن الجيش والشرطة الإسرائيلية نجحت خلال العام الماضي باعتقال عدد كبير من الفلسطينيين وأقاربهم وأصدقائهم فقط بسبب ما ينشرونه على صفحاتهم من تثمين للعمليات ضد أهدافٍ إسرائيلية وعلى خلفية نواياهم.

وقال: "هناك فئة من الفلسطينيين لا ينشرون ولا يشاركون محتوى شيء على وسائل الإعلام الاجتماعي، وهؤلاء لا يمكن التكهن بنواياهم".

ولفت إلى أن حي جبل المكبر المقدسي ضم أكثر منفذي العمليات، خصوصًا وأن هذا الحي يقطنه نحو 30 ألف مقدسي وعلى مقربةٍ كبيرة من أحياء الجزء الغربي من المدينة، زاعمًا أنهم يحظون بسهولة التنقل بين جزئي المدينة.

التعليقات
الاسـتـفـتــاء
ما هو موقفك من قانون الضمان الاجتماعي بشكله الحالي ؟
أخبار من ألمانيا
أسعار العملات
العملة
سعر البيع
سعر الشراء
يورو اوروبي
3.94
3.94
دولار امريكي
3.63
3.62
دينار أردني
5.12
5.11
جنية مصري
0.2
0.2
تاريخ التعديل: 2017-04-30
الطقس في القدس