أخبار


  1. علاء فريجات محامي نقابة الصحفيين: محكمة الصلح في الخليل توافق على طلب إخلاء سبيل الصحفي أحمد حلايقة بكفالة شخصية ألف دينار.
  2. الاحتلال يعتقل مواطنة في باب العمود بالقدس المحتلة بحجة طعنها مستوطنا
  3. جيش الاحتلال يقتحم مسجدا في بلدة العيزرية ويعتقل عدد من المصلين من داخله
  4. المحامي إبراهيم العامر: تمديد توقيف الصحفي طارق أبو زيد 15 يوما بالاستناد إلى الفقرة 2 في المادة 20 من قانون الجرائم الإلكترونية
  5. شرطة الاحتلال تعتقل 202 فلسطيني بحجة العمل دون تصريح
  6. الأجهزة الأمنية التابعة لحماس في غزة تفرج عن الصحفي عامر أبو شباب بعد اعتقاله لساعات
  7. مصر تفتح معبر رفح اعتباراً من 14 حتى 17 من آب الجاري لسفر حجاج غزة
  8. الأجهزة الأمنية التابعة لحركة حماس في غزة تعتقل الصحفي عامر أبو شباب
  9. أوقاف القدس: لا نواقص رغم العبث والخراب الذي لحق بموجودات الأقصى
  10. الاحتلال يخطر بهدم 14 منزل ومنشأة في بلدة سلواد

افتراض البراءة مبدأ يغيب عن التغطيات الاعلامية لقضايا الاخطاء الطبية


2017-05-15

24FM - لا شك أن من حق الجمهور الاطلاع على كافة التفاصيل المتعلقة بأي ادعاء يتعلق بخطأ طبي، وأن يطلع على كافة تفاصيل شكاوى الأخطاء الطبية، ومراحل التحقيق بها، وتحويلها الى المحكمة، واجراءات المحاكمة، وقرار المحكمة بخصوصها، ان كان بالإدانة أو أو البراءة.

الجمهور من حقه أن يتلقى علماً واضحا بذلك وبكافة مراحل قضايا الأخطاء الطبية.. لكن في نفس الوقت من حق الشخص الذي اتهم بالتسبب بالخطأ الطبي أن يتمتع بمبدأ افتراض البراءة، وان لا تساهم التغطية الاعلامية في خلق راي عام مناهض له كشخص ما لم يتم ادانته بقرار قضائي..

ان افتراض البراءة في تغطية قضايا الاخطاء الطبية، يتطلب بالدرجة الاولى أن تستخدم المفاهيم في مكانها الصحيح،  فلا يجوز ان نتعامل مع شخص بانه متسبب لخطأ أو اهمال طبي وهو ما زال في مرحلة التحقيق او حتى المحاكمة، بل علينا ان نتعامل مع الامور بمسمياتها الصحيحة والقانونية عند سردنا للوقائع الى ان يتم ادانة المتهم أو تبرئته.

افتراض البراءة فى الانسان يعنى ان المتهم برىء حتى تثبت ادانته بمحاكمة علنية وعادلة يوفر له فيها جميع الضمانات التى تكفل له حق الفاع عن نفسه ويترتب على هذا المبدا  وجوب معاملته على هذ الاساس  طوال مراحل التحقيق المختلفة وبما يصون له كرامته وادميته، وأن يعفى من اثبات براءته.

ان اي اخلال بهذا المبدأ، يعني اخلالاً بمبدأ هام من مبادئ حقوق الانسان، ويعكس حالة من التغطية الاعلامية غير المهنية لقضايا الاخطاء الطبية، فالاعلامي الذي يخل بهذا المبدأ قد يخل  بمبادئ مهمة مثل الموضوعية والحيادية، وبالتالي تصبح التغطية الاعلامية متحيزة وماسة بحق اساسي من حقوق الانسان، ولا يمكن تصنيفها باي حال من الاحوال حرية تعبير، لما يمكن ان ينجم عنها من مس بحق من حقوق الانسان.

هذه كانت مقدمة حلقة برنامج "المنتدى القضائي" التي قدمها الاعلامي ماجد العاروري خلال "برنامج المنتدى القضائي" الذي تعده الهيئة الاهلية لاستقلال القضاء وسيادة القانون (استقلال) بالشراكة مع اذاعة 24 اف ام، وشارك فيها كل من:

الدكتور سعادة جابر –  رئيس قسم الجراحة والتوليد في  مستشفى المقاصد الخيرية.
المحامي معن ادعيس – باحث متخصص في الاخطاء الطبية من الهيئة المستقلة لحقوق الانسان.
أ. اية ابو ميالة – مدرسة الاعلام في كلية فلسطين الاهلية.

التعليقات
الاسـتـفـتــاء
ما هو موقفك من قانون الضمان الاجتماعي بشكله الحالي ؟
أخبار من ألمانيا
أسعار العملات
العملة
سعر البيع
سعر الشراء
يورو اوروبي
4.26
4.25
دولار امريكي
3.63
3.62
دينار أردني
5.13
5.13
جنية مصري
0.2
0.2
تاريخ التعديل: 2017-08-16