Paltel Ad
24fm Ajinda 3

أخبار


  1. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  2. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل
  3. مستوطنون يقتلعون 100 شجرة زيتون في بورين جنوب نابلس
  4. الاحتلال يصيب 5 مواطنين بينهم مسعف متطوع بالرصاص شرق خزاعة .
  5. إصابات بمواجهات مع الاحتلال على المدخل الشمالي لمدينة البيرة
  6. استشهاد شاب 25 عاما متأثرا بجراح اصيب بها قبل ساعتين شرق جباليا
  7. إصابة مواطنين اثنين برصاص الاحتلال شرق جباليا
  8. مستوطنون يخطون شعارات عنصرية ويعطبون عددا من المركبات شرق رام الله
  9. ترامب عبر تويتر: نتطلع لنقل سفارتنا الى القدس الشهر القادم
  10. الاحتلال يوافق على تحويل الزميل الصحفي أحمد أبو حسين للعلاج في رام الله بعد إصابته الخطيرة باستهداف الجيش بمسيرة العودة

هذا وجعٌ لن يشعر به الأوغاد

2018-04-08

خاص 24FM، زاوية حوض نعنع، يكتبها نادر صالحة


هذا وجعٌ لن يشعر به الأوغاد
هذا وجعٌ لا يبتره غير انتصار ساحق، ولايداويه سوى انجاز لائق..
هذا وجعٌ لا يتفوق عليه إلا ألمٌ أشدُّ ضراوة،
وجعٌ أعمق وأبلغ من أي قدرة لاقناع أم شهيد أن ابنها وُلِد ولم يمت،
هذا وجعٌ لن يشعر به الأوغاد وتجار الآلام والآثام وبائعو الذمم،
هذا الوجعُ الفجيعة مَقامْ، في حضرته لا يليق بنا إلا الخجل.
أما الشهداء فواقفون، كلٌ على صخرة الألم، صخرة القلب، وعلى صخور التلال يرقبوننا..
يرقبون اختصام القوم في حسابات الفلك، فيمن سبق وفيمن نطق، وفي ألوان الرايات..
أنرفع صورهم أم صورنا؟ صور أمهاتهم أم صور أصحاب الياقات!
صُور الشهداء لا تُرفَع قبل صعودهم. وما أن يصعدوا حتى يصعد على أكتافهم بعض السفلة.
فجأة، يصبح الشهداء أجمل. نرتبك، نحدق فينا ولا نجرؤ على النظر في عيونهم،
نلوذ بالصمت برهة، ثم نعود لنلوك القضية:
- ماذا لو لم..؟
- وهل كان من الضروري أن ..!
- في المرة القادمة لن.. وسوف، ويجب أن..
وعلى ما يبدو، أن الشهداء لا يأخذوننا على محمل الجد، لأنهم لو فعلوا..
لتنزلوا من عليائهم، وبصقوا في وجوه البعض، وهم كثير.
كأننا في هذا الوطن لا نعرف كيف نعيش، وربما أيضاً لا نعرف كيف نموت!
أما الآلام، فطريق نعرفه عن ظهر قلب.

التعليقات