أخبار


  1. الحكومة: غدا الثلاثاء يوم إضراب شامل يتم فيه تعطيل كافة المؤسسات والدوائر الرسمية
  2. الإعلام العبري: حرائق طالت مئات دونمات القمح بمستوطنات غلاف قطاع غزة اليوم
  3. ترامب: سأعلن موقفي النهائي من الاتفاق النووي مع إيران غدا الثلاثاء
  4. ترامب يعلن عن وفد رئاسي سيحضر حفل افتتاح السفارة الأمريكية في القدس برئاسة نائب وزير الخارجية جون سوليفان
  5. قوات الاحتلال تطلق الغاز بكثافة تجاه المتظاهرين في مخيم العودة شرقي خزاعة
  6. إصابة شاب برصاصة في قدمه بقمع الاحتلال مسيرات العودة شرق غزة
  7. استمرار توافد آلاف المواطنين للمشاركة في فعاليات جمعة الشباب الثائر
  8. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  9. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل
  10. مستوطنون يقتلعون 100 شجرة زيتون في بورين جنوب نابلس

دمشق تدعو العراق إلى فتح المنفذ الحدودي بين القائم والبوكمال

2018-06-13

24FM - تسلم وزير الخارجية العراقي رسالة من نظيره السوري بشأن تكثيف الجهود لإعادة فتح المنفذ الحدودي بين البلدين غرب محافظة الأنبار بين قضاء القائم العراقي ومدينة البوكمال السورية.

وأكد وزير الخارجية العرقي إبراهيم الجعفري خلال تسلمه الرسالة من نظيره السوري وليد المعلم والتي نقلها السفير السوري في بغداد صطام جدعان الدندح، على "ضرورة تنسيق المواقف والتعاون بين البلدين من أجل حل المشاكل العربية باعتماد الحلول السياسية وعدم التدخـل في شؤون الدول"، مشددا على موقف العراق الثابت إزاء عودة سوريا إلى حاضنة الجامعة العربية.

من جانبه أشاد السفير السوري في بغداد بمواقف العراق الداعمة لحل الأزمة السورية سلميا، مبديا رغبة حكومته في تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين وصولا إلى تحقيق الاستقرار.

ويرى مراقبون أن إعادة فتح المنفذ تتخللها خطورة تتمثل في كون التنظيمات الإرهابية مثل داعش لا تزال موجودة في منطقة مدينة البوكمال الحدودية في سوريا الواقعة على الضفة اليمنى لنهر الفرات، شرقي سوريا على مسافة 8 كم من الحدود السورية العراقية، إلا أن إعادة فتح هذا المنفذ سيعزز التواجد الأمني من الجانبين العراقي والسوري، بما يمنع تسلل المسلحين الإرهابيين إلى الداخل العراقي.

المصدر: الخارجية العراقية، وكالات 

التعليقات
حوض نعنع
هو حشدٌ ضد البؤس يا

هو حشدٌ ضد البؤس يا سعد

2018-10-20

هو الحشد الأضخم في رام الله منذ سنوات. حشد مدني، سلمي، وحضاري بالالاف في قلب مدينة رام الله، عاصمة المشروع الوطني الثوري لإنشاء دولة سيدة وحرة.