أخبار


  1. الحكومة: غدا الثلاثاء يوم إضراب شامل يتم فيه تعطيل كافة المؤسسات والدوائر الرسمية
  2. الإعلام العبري: حرائق طالت مئات دونمات القمح بمستوطنات غلاف قطاع غزة اليوم
  3. ترامب: سأعلن موقفي النهائي من الاتفاق النووي مع إيران غدا الثلاثاء
  4. ترامب يعلن عن وفد رئاسي سيحضر حفل افتتاح السفارة الأمريكية في القدس برئاسة نائب وزير الخارجية جون سوليفان
  5. قوات الاحتلال تطلق الغاز بكثافة تجاه المتظاهرين في مخيم العودة شرقي خزاعة
  6. إصابة شاب برصاصة في قدمه بقمع الاحتلال مسيرات العودة شرق غزة
  7. استمرار توافد آلاف المواطنين للمشاركة في فعاليات جمعة الشباب الثائر
  8. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  9. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل
  10. مستوطنون يقتلعون 100 شجرة زيتون في بورين جنوب نابلس

قصة اغنية راديو رام الله العبرية

2018-07-09

 

24FM- كتبت هنيدة غانم على صفحتها على فيس بوكك
اغنية "راديو رام الله" العبرية ليهودا بوليكر، قصة اغنية تضيئ على الصراعات في الخمسينيات وحتى الاحتلال (انقسام الحزب الشيوعي بين ماكي وراكاح ومنع الاغاني الغربية في الاذاعات العبرية وصراع بناء الهوية الصهيونية واشياء اخرى):
 
من المؤكد ان الكثيرين من سكان الداخل العرب قد سمعوا خلال تنقلهم وفي اماكن عملهم اغنية يهودا بوليكر وهو المغني الاسرائيلي المشهور اغنية "راديو رام الله" فهذه احدى الاغاني المشهورة والشعبية والتي تبث كثيرا في الاذاعات العبرية المختلفة..
 
حين سمعت الاغنية اول مرة وانا في احد باصات ايجد خلال دراستي في الجامعة العبرية لفتت انتباهي، اذ كيف يغني اسرائيلي بهذه الشهرة لراديو رام الله؟ ما هو راديو رام الله المقصود، ما قصة الاغنية؟
 
البعد القومي-سياسي والحزب الشيوعي:
كتب كلمات الاغنية احد اعضاء كيبوتس ياد حنا لذكرى ابراهيم جوري ابن ذات الكيبوتس الذي كان جندي في الناحال وقتل في عام 1964 خلال وردية حراسته في الكيبوتس على يد مجموعة جنود اردنيون. وكيبوبتس ياد حنا كان قد اقيم عام 1950 على يد مبام لكنه وفي عام 1953 وبعد صراعات ايديولوجية بين سكان الكيبوتس ، انشق عنه تيار مبام وبقي فيه تيار محسوب على اليسار الشيوعي بقيادة موشيه سنيه ليكون هذا الكيبوتس هو الكيبوتس الوحيد المحسوب على الحزب الشيوعي الاسرائيلي .
 
مقتل ابراهام جوري اعاد الى السطح كل الصراعات القومية بين اعضاء الحزب الشيوعي الذين حاولوا ان يتجاوزوها عبر التشديد على البعد الطبقي والدعوة للسلام. وقد اظهرت الجنازة وما رافقها من طقوس كل التوترات حين جلس في ذات الجنازة قيادات فلسطينية من الحزب الشيوعي وقيادات صهيونية من المستوى السياسي الاعلى في اسرائيل، كما تدخل في مساعي حلها الاتحاد السوفيتي دون نجاح.
 
لقد اثارت الحادثة نقاشات حادة في الحزب خاصة بين التيار القومي بقيادة الفلسطينيين ومعهم مئير فلنر وتيار موشيه سنيه، انتهى التوتر في 1965 بانقسام الحزب على اساس قومي ما بين تيار ماكي بقيادة موشيه سنيه وتيار راكاح بقيادة عربية وفلنر.
 
عودة لراديو رام الله وبناء الهوية الصهيونية :
 
راديو رام الله هو التسمية الاسرائيلية المتداولة ل"اذاعة القدس العربية" التي كانت تبث من رام الله بين 1948-1967 . نمط المحطة كان غربي وكانت تبث بالعربية والانجليزية وكان بثها يتضمن الكثير من الاغاني الاجنبية المعروفة والجديدة والمشهورة التي كانت تشهد ثورة ازدهار في الغرب مثل اغاني البيتلز والفيس بريسلي وغيرهم .
 
في المقابل كانت القيادات الاسرائيلية ترى بالاغاني الغربية مصدر خطر يتهدد الجيل الشاب في اسرائيل فسعت لمنعها وتم "الغاء " حفل للبيتلز عام 1965 في اسرائيل لانه يحرض على "الانحراف" (مع العلم ان هناك اقوال ان البيتلز هو من الغى العرض) وكانت كل الاذاعات الاسرائيلية لا تبث الا اغاني عبرية خاصة لفرق عسكرية واخرى حماسية مستقطبة وملتزمة ببناء المجتمع والدولة الصهيونية واهدافها .
 
ضمن اجواء الاستقطاب الايديولوجي وتطويع الثقافة كلها لمشروع الدولة الصهيونية لم يكن من الممكن سماع الاغاني الغربية الا من خلال الانصات لراديو رام الله وهو ما كان. لقد شكلت محطة راديو رام الله "منفذا" للكثير من الاسرائيليين وتحولت الى احدى المحطات الشعبية، وكانت بعض البرامج خاصة برنامج "ما يطلبه المستمعون من اكثر البرامج شعبية" وكانت مذيعة باسم ليلى من اكثر المذيعات المعروفة تاثيرا على الجمهور الاسرائيلي.
 
وعن المحطة والانجذاب الاسرائيلي لها قال يهودا جلعاد احد الشعراء والملحنين المؤثرين الذي لحن اغنية راديو رام الله : "الكثيرون من ابناء جيلي وجدوا في المحطة جزيرة طبيعية في بحر الاغاني المستقطبة والفرق العسكرية في الراديو الاسرائيلي ، اغاني لم يكن فيها اي ذكر للثورة الموسيقية في العالم" . عل كل فشلت القيادة الاسرائيلية في منع الاستماع لاغاني راديو رام الله وكان هذا من احد الاسباب التي ادت الى ان يتم تغيير انماط اغانيها والبدء بادخال الاغاني الحديثة الغربية. الراديو توقف عن البث عام 1967 مع الاحتلال! الاغنية تم اصدارها عام 1988 وفيها حنين لراديو رام الله وصوت المذيعة الهامس "ليلى" كلمات الاغنية ليعقوب جلعاد الذي كان احد زملاء ابراهام جوري في كيبوتس ياد حنة وقتل عام 1964 ليستدمج بذلك قصة الصراع القومي والسياسي وبناء الهوية وتعقيدات الواقع في المستعمرة رابط الاغنية في الكومنت
 

التعليقات
حوض نعنع
هو حشدٌ ضد البؤس يا

هو حشدٌ ضد البؤس يا سعد

2018-10-20

هو الحشد الأضخم في رام الله منذ سنوات. حشد مدني، سلمي، وحضاري بالالاف في قلب مدينة رام الله، عاصمة المشروع الوطني الثوري لإنشاء دولة سيدة وحرة.