أخبار


  1. الاحتلال يقرر الإفراج عن محافظ القدس و9 آخرين من كوادر فتح
  2. الحكومة: غدا الثلاثاء يوم إضراب شامل يتم فيه تعطيل كافة المؤسسات والدوائر الرسمية
  3. الإعلام العبري: حرائق طالت مئات دونمات القمح بمستوطنات غلاف قطاع غزة اليوم
  4. ترامب: سأعلن موقفي النهائي من الاتفاق النووي مع إيران غدا الثلاثاء
  5. ترامب يعلن عن وفد رئاسي سيحضر حفل افتتاح السفارة الأمريكية في القدس برئاسة نائب وزير الخارجية جون سوليفان
  6. قوات الاحتلال تطلق الغاز بكثافة تجاه المتظاهرين في مخيم العودة شرقي خزاعة
  7. إصابة شاب برصاصة في قدمه بقمع الاحتلال مسيرات العودة شرق غزة
  8. استمرار توافد آلاف المواطنين للمشاركة في فعاليات جمعة الشباب الثائر
  9. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  10. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل

عريقات: ما جرى في الامم المتحدة انتصار للوحدة الفلسطينية امام الغطرسة الاميركية الاسرائيلية

2018-12-07

24FM - وكالات - اكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، ان السيد الرئيس محمود عباس، واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، واللجنة المركزية لحركة "فتح"، وحكومة الوفاق الوطني الفلسطيني، قد انتصرت للوحدة الفلسطينية ووضعت المصالح الفلسطينية العليا فوق جميع الاعتبارات الأخرى، عندما وقفت أمام المحاولات الأميركية الاسرائيلية الجائرة لاعتبار حركة حماس، ارهابية، ارادته نيكي هيلي ان يكون تتويجا لانحيازها الأعمى للاحتلال ودافعها المخجل واللا اخلاقي عن جرائم الحرب التي ترتكبها سلطة الاحتلال إسرائيل. 

وقال عريقات في تصريح له اليوم الجمعة، "إن التاريخ سوف يسجل في ملف اسود سلوك نيكي هيلي، تجاه الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني، وحقه في الحرية والاستقلال وتجسيد استقلال دولة فلسطين على حدود الرابع من حزيران 1967 وبعاصمتها القدس الشرقية.

وشدد على ان تصويت 156 دولة لصالح مشروع القرار الذي قدمته ايرلندا الداعي للثبات على خيار الدولتين على حدود 1967، والقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية ذات العلاقة بما فيها قرار مجلس الأمن 2334، يعتبر دليلا قاطعا على رفض المجتمع الدولي الحازم للاحتلال الاسرائيلي، ولقرارات إدارة الرئيس الأميركي ترمب، والتزامه بالقانون الدولي والشرعية الدولية.

التعليقات
حوض نعنع
هو حشدٌ ضد البؤس يا

هو حشدٌ ضد البؤس يا سعد

2018-10-20

هو الحشد الأضخم في رام الله منذ سنوات. حشد مدني، سلمي، وحضاري بالالاف في قلب مدينة رام الله، عاصمة المشروع الوطني الثوري لإنشاء دولة سيدة وحرة.