أخبار


  1. الاحتلال يقرر الإفراج عن محافظ القدس و9 آخرين من كوادر فتح
  2. الحكومة: غدا الثلاثاء يوم إضراب شامل يتم فيه تعطيل كافة المؤسسات والدوائر الرسمية
  3. الإعلام العبري: حرائق طالت مئات دونمات القمح بمستوطنات غلاف قطاع غزة اليوم
  4. ترامب: سأعلن موقفي النهائي من الاتفاق النووي مع إيران غدا الثلاثاء
  5. ترامب يعلن عن وفد رئاسي سيحضر حفل افتتاح السفارة الأمريكية في القدس برئاسة نائب وزير الخارجية جون سوليفان
  6. قوات الاحتلال تطلق الغاز بكثافة تجاه المتظاهرين في مخيم العودة شرقي خزاعة
  7. إصابة شاب برصاصة في قدمه بقمع الاحتلال مسيرات العودة شرق غزة
  8. استمرار توافد آلاف المواطنين للمشاركة في فعاليات جمعة الشباب الثائر
  9. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  10. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل

حاخامات يصدرون فتوى دعما لقتلة الشهيدة عائشة رابي

2019-01-07

24FM-

أصدر حاخامات في الصهيونية الدينية أمس، الأحد، فتوى هدفها دعم ناشطين متطرفين في مستوطنة "يتسهار"، الواقعة جنوبي مدينة نابلس في الضفة الغربية، الذين سافروا إلى مستوطنة "ريحاليم"، بهدف تلقين الفتية في المعهد الديني اليهودي "يشيفاة بْري هآرتس" حول كيفية التصرف أثناء تحقيق جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) معهم، في أعقاب استشهاد عائشة رابي.

وأعلن الشاباك، أمس، أنه يعتقل خمسة فتية من "يشيفاة بري هآرتس" في مستوطنة "ريحاليم"، وأنهم مشتبهون بقتل عائشة رابي من قرية بديا، بعد أن ألقوا حجارة باتجاه سيارة كان يقودها زوجها، وأصيبت في رأسها ما أدى إلى استشهادها، وذلك يوم الجمعة 10 تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وصدرت الفتوى ضمن ما يعرف بالشريعة اليهودية بـ"إنقاذ النفس" في يوم السبت، وهو اليوم الذي يطالب فيه اليهود بعدم القيام بأي عمل. وتعني هذه السماح، بأثر رجعي، لمجموعة من غلاة المتطرفين بين المستوطنين بالسفر بسيارة من مستوطنة "يتسهار" إلى مستوطنة "ريحاليم" في يوم السبت، غداة جريمة قتل رابي. وترأس هذه المجموعة مئير إتينغر، المعروف بأنه قائد مجموعة متطرفة وهو حفيد الحاخام الفاشي المأفون مئير كهانا.

ونقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم، الإثنين، عن مصادر في الشاباك قولها إن هدف سفر المجموعة كان "إرشاد مشتبهين بالقتل، يتعلمون في اليشيفاة، كيف يستعدون لتحقيق في الشاباك ومواجهته في حال القبض عليهم".  

ووقع على الفتوى الحاخام دوف ليئور، وهو كبير الحاخامات المتطرفين في الصهيونية، والحاخام يهوشع مردخاي شميدن، حاخام مستوطنة "شافي شومرون" ورئيس "يشيفاة برخات هتوراة"، وانضم إليهما حاخامات آخرون، بحسب الصحيفة. ويُعرف هؤلاء الحاخامات بدعمهم للإرهاب اليهودي ضد الفلسطينيين.

وهاجم حاخامات الصهيونية الدينية، وفي مقدمتهم الحاخام حاييم دروكمان، الشاباك بادعاء تعذيب الفتية الخمسة المعتقلين، وهو ما نفاه الشاباك بشدة واعتبره نزعا لشرعية الجهاز.

التعليقات