أخبار


  1. الاحتلال يقرر الإفراج عن محافظ القدس و9 آخرين من كوادر فتح
  2. الحكومة: غدا الثلاثاء يوم إضراب شامل يتم فيه تعطيل كافة المؤسسات والدوائر الرسمية
  3. الإعلام العبري: حرائق طالت مئات دونمات القمح بمستوطنات غلاف قطاع غزة اليوم
  4. ترامب: سأعلن موقفي النهائي من الاتفاق النووي مع إيران غدا الثلاثاء
  5. ترامب يعلن عن وفد رئاسي سيحضر حفل افتتاح السفارة الأمريكية في القدس برئاسة نائب وزير الخارجية جون سوليفان
  6. قوات الاحتلال تطلق الغاز بكثافة تجاه المتظاهرين في مخيم العودة شرقي خزاعة
  7. إصابة شاب برصاصة في قدمه بقمع الاحتلال مسيرات العودة شرق غزة
  8. استمرار توافد آلاف المواطنين للمشاركة في فعاليات جمعة الشباب الثائر
  9. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  10. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل

صحيفة: إيفانكا ترامب وزوجها جاريد من أبرز المرشحين لرئاسة البنك الدولي

2019-01-12

24FM-

ذكرت صحيفة فايننشال تايمز، أن ابنة رئيس أمريكا دونالد ترامب، ايفانكا وزوجها جاريد، ومبعوثة أمريكا السابقة في الأمم المتحدة، نيكي هايلي، من بين أبرز المرشحين لرئاسة البنك الدولي.

 

وسوف يترك رئيس البنك الدولي، جيم يونغ كيم، منصبه اعتبارا من 1 فبراير المقبل، وستتولى المديرة التنفيذية كريستالينا جورجيفا رئاسة البنك مؤقتا. ويتوقع البنك الدولي إكمال عملية مناقشة المرشحين للرئاسة حتى منتصف فبراير، وعملية الموافقة على أحدهم حتى منتصف أبريل القادم.

ووفقًا لصحيفة فايننشال تايمز التي لم تحدد مصدر معلوماتها، فإن المرشحين لهذا المنصب هم نيكي هايلي وإيفانكا ترامب ووكيل وزارة الخارجية الأمريكية للشؤون الدولية ديفيد مالباس، ورئيس الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، مارك غرين، بالإضافة إلى زوج إيفانكا جاريد كوشنير.

ونقلت الصحيفة عن ممثل وزارة الخزانة الأمريكية قوله، إن الوزارة تلقت "عددا كبيرا من التوصيات لمرشحين جيدين" وبدأت عملية المراجعة الداخلية للمرشحين.

"نعم ، إنه رعب".  هكذا ردّ مصدر في البنك الدولي على هذه المعلومات لوكالة نوفوستي الروسية. ووفقا له، تناقش بين الموظفين، أيضا احتمالات تعيين جاريد كوشنر، زوج ايفانكا ترامب، لرئاسة البنك الدولي.

وجيم يونغ كيم قرر ترك منصبه قبل فترة طويلة من انتهاء ولايته في عام 2022. وهو شغل منصب رئيس البنك لأكثر من ست سنوات. والسبب الرسمي لاستقالته هو رغبة هذا المصرفي العريق في العودة إلى العمل في القطاع الخاص للاقتصاد.

وتقليديا، أصبح منصب رئيس البنك الدولي مخصصا لموظف من الولايات المتحدة - البلد الذي يعد أكبر مساهم في البنك. ويتم انتخاب الرئيس من قبل مجلس المحافظين لمدة خمس سنوات، ويمكن إعادة انتخابه.

المصدر: نوفوستي

التعليقات