أخبار


  1. الاحتلال يقرر الإفراج عن محافظ القدس و9 آخرين من كوادر فتح
  2. الحكومة: غدا الثلاثاء يوم إضراب شامل يتم فيه تعطيل كافة المؤسسات والدوائر الرسمية
  3. الإعلام العبري: حرائق طالت مئات دونمات القمح بمستوطنات غلاف قطاع غزة اليوم
  4. ترامب: سأعلن موقفي النهائي من الاتفاق النووي مع إيران غدا الثلاثاء
  5. ترامب يعلن عن وفد رئاسي سيحضر حفل افتتاح السفارة الأمريكية في القدس برئاسة نائب وزير الخارجية جون سوليفان
  6. قوات الاحتلال تطلق الغاز بكثافة تجاه المتظاهرين في مخيم العودة شرقي خزاعة
  7. إصابة شاب برصاصة في قدمه بقمع الاحتلال مسيرات العودة شرق غزة
  8. استمرار توافد آلاف المواطنين للمشاركة في فعاليات جمعة الشباب الثائر
  9. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  10. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل

'غوغل' يحتفل بالذكرى 114 لميلاد قنبلة الضحك ماري منيب

2019-02-11

عن العربية.نت

احتفل محرك البحث "غوغل" بالذكرى الـ114 لميلاد الكوميديانة الراحلة ماري منيب، أشهر من جسد دور "الحماة" في السينما المصرية، الملقبة بـ"قنبلة الضحك" من قبل النقاد والجمهور.

النجمة الراحلة ماري منيب، التي أسلمت في سن صغير، خلدت اسمها فى عالم الفن المصري سينمائياً ومسرحياً بجملة من الأعمال الخالدة، بل إنها تركت بصمة واضحة فى شخصيات بعينها لا يمكن تخيل أن تقوم بها فنانات أخريات.

ولدت "ماري سليم حبيب نصرالله" في بيروت في 11 فبراير عام 1905، وجاءت مع أسرتها إلى مصر وسكنت في حي شبرا بمدينة القاهرة.

وللنجمة الراحلة ولدان من زوجها محمد فوزي منيب، وهما فؤاد ومحمد، وأخذت لقب والدهما ليكون لقبها الفني.

بدأت حياتها كمطربة، وأول أغنياتها كانت أغنية "يا اخونا بردانين يا أهل الشفقة جعانين" وقدمتها داخل رواية على المسرح.

عملت ماري منيب في العديد من الفرق المسرحية منها فوزي الجزايرلي وبشارة واكيم وعلي الكسار ونجيب الريحاني، وهذه الأخيرة تولت فيها مسؤولية إدارة الفرقة مع كل من بديع خيري وعادل خيري بعد وفاة نجيب الريحاني. كما كانت شريكة في الفرقة التي أسستها مع زوجها فوزي منيب.

وتروي في حوار لها مع التليفزيون الكويتي أنها حينما شاهدت الجمهور لأول مرة أُصيبت بالخرس ولم تنطق كلمة واحدة وانسحبت.

أما في السينما فقد بدأت العمل فيها منذ منتصف الثلاثينيات، ووصل عدد أفلامها إلى ما يقرب من 200 فيلم، أشهرها "الحموات الفاتنات" و"حماتي ملاك" و"حماتي قنبلة ذرية" و"لعبة الست" و"أم رتيبة" و"لصوص لكن ظرفاء"، وغيرهم.

ولماري منيب العديد من الإفيهات والتي اشتهرت بها خلال مسيرتها منها "مدوباهم اتنين" و"إهري يا مهري" وأنا على مهلي" و"يادي المرار يادي النيلة"، إلى جانب الإفيه الشهير "إنتي جاية تشتغلي إيه" من مسرحية "إلا خمسة".

ماري منيب، التي توفيت عام 1969 عن عمر يناهز 64 عاماً، تعد علامة مهمة فى تاريخ السينما المصرية، حيث اشتهرت بتجسيد دور الحماة القوية والمتسلطة التى تتدخل فى حياة ابنتها أو ابنها لتفسد العلاقة بالطرف الآخر. ورغم ما تضمنته أدوارها من ملامح شر، فإنها كانت تقدمه بخفة ظل وكوميديا راقية، لدرجة أن دور الحماة ارتبط فى أذهان الجمهور المصري والعربي باسم ماري منيب، فلم يستطع أحد تجسيد تلك الشخصية كما جسدتها هي.

 

التعليقات