أخبار


  1. الاحتلال يقرر الإفراج عن محافظ القدس و9 آخرين من كوادر فتح
  2. الحكومة: غدا الثلاثاء يوم إضراب شامل يتم فيه تعطيل كافة المؤسسات والدوائر الرسمية
  3. الإعلام العبري: حرائق طالت مئات دونمات القمح بمستوطنات غلاف قطاع غزة اليوم
  4. ترامب: سأعلن موقفي النهائي من الاتفاق النووي مع إيران غدا الثلاثاء
  5. ترامب يعلن عن وفد رئاسي سيحضر حفل افتتاح السفارة الأمريكية في القدس برئاسة نائب وزير الخارجية جون سوليفان
  6. قوات الاحتلال تطلق الغاز بكثافة تجاه المتظاهرين في مخيم العودة شرقي خزاعة
  7. إصابة شاب برصاصة في قدمه بقمع الاحتلال مسيرات العودة شرق غزة
  8. استمرار توافد آلاف المواطنين للمشاركة في فعاليات جمعة الشباب الثائر
  9. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  10. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل

اللجنة الوزارية الاسرائيلية تقر قانونًا لمحاربة الجمعيات اليسارية

2015-12-27

​24FM- أقرت اللجنة الوزارية الاسرائيلية لشؤون التشريع، اليوم الأحد، قانونًا قدمته وزير القضاء أيليت شاكيد، يستهدف الجمعيات اليسارية ويرغمها على كشف مصادر التبرعات التي تتلقاها من دول ومنظمات حكومية أجنبية، ووضع بطاقة تعريف تشمل اسمهم والجمعية التي يمثلونها عند لقائهم أي مسؤول رسمي في الكنيست.

وتعني موافقة اللجنة الوزارية على مشروع القانون احالته على البرلمان كقرار حكومي، بحيث يتعين على النواب الموافقة عليه في ثلاث قراءات لكي يصبح قانونا.

ولا يلزم القانون الجمعيات بكشف ممولين أو من يتبرع لهم بالأموال بشكل شخصي أو من منظمات غير حكومية، وهي السياسة المتبعة لدى جمعيات اليمين، إذ تتلقى معظم الدعم من رجال أعمال ومؤسسات غير حكومية، عكس الجمعيات اليسارية التي تتلقى الدعم من مؤسسات رسمية وحكومية.

وتدعي شاكيد أن هذا القانون جاء لزيادة الشفافية وإطلاع المواطنين على الدول التي تتدخل في السياسة الداخلية لإسرائيل وتحاول الحسد من سيادة إسرائيل، وهو أمر بحسب ادعائها غير مقبول، وقالت في افتتاح جلسة الحكومة اليوم إن انتقاد الاتحاد الأوروبي للقانون يثبت صحة أقوالها.

وفي وقت سابق من اليوم الأحد، انتقد مسؤولون في الاتحاد الأوروبي هذا القانون وشبهوه بقوانين أنظمة الاستبداد، إذ قال المسؤولون إن "على إسرائيل الحذر من لجم المجتمع الديمقراطي والتضييق عليه، قوانين كهذه تذكر فقط بأنظمة الاستبداد ولا يمكن أن تسن في دول تحمل طابعًا ديمقراطيًا، على إسرائيل الحفاظ على نفسها وعدم سن قوانين كهذه".

 

التعليقات