أخبار


  1. الاحتلال يقرر الإفراج عن محافظ القدس و9 آخرين من كوادر فتح
  2. الحكومة: غدا الثلاثاء يوم إضراب شامل يتم فيه تعطيل كافة المؤسسات والدوائر الرسمية
  3. الإعلام العبري: حرائق طالت مئات دونمات القمح بمستوطنات غلاف قطاع غزة اليوم
  4. ترامب: سأعلن موقفي النهائي من الاتفاق النووي مع إيران غدا الثلاثاء
  5. ترامب يعلن عن وفد رئاسي سيحضر حفل افتتاح السفارة الأمريكية في القدس برئاسة نائب وزير الخارجية جون سوليفان
  6. قوات الاحتلال تطلق الغاز بكثافة تجاه المتظاهرين في مخيم العودة شرقي خزاعة
  7. إصابة شاب برصاصة في قدمه بقمع الاحتلال مسيرات العودة شرق غزة
  8. استمرار توافد آلاف المواطنين للمشاركة في فعاليات جمعة الشباب الثائر
  9. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  10. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل

إعادة طيور الحسون المهددة بالانقراض إلى الطبيعة

2020-01-06

عادت مئات الطيور من الحسون إلى الطبيعة بعد ضبطها من خلال الضابطة الجمركية خلال محاولة تهريبها على معبر الكرامة. 

وتمكنت الضابطة من إعادة أكثر من مئتي طير من فصيلة الحسون على معبر الكرامة في أريحا، بعد محاولة تهريبها.

وبحسب مدير مركز التعليم البيئي سيمون عوض، فقد تم تسليم 172 طيراً بعد نفوق عدد منها لمركز التعليم البيئي وجودة البيئة، حيث تم تحجيلها وأخذ القياسات العلمية اللازمة، ووضع حلقة على أرجلها مكتوب عليها "التعليم البيئي – فلسطين".

ويذكر أن هذا الطير مهدد بالانقراض على مستوى الوطن. وبحسب عوض، فسيتم إطلاق سراح الطيور بعد الانتهاء من أعمال التحجيل، وذلك في مقر المركز الواقع في حرم مدرسة طاليتا قومي بمدينة بيت جالا بحضور مدير مكتب سلطة جودة البيئة في بيت لحم هاشم صلاح.

ووفق جمعية الحياة البرية الفلسطينية، فإن طائر الحسون الذي يسمى أيضا بالعصفور الذهبي ولا يزيد وزنه على عشرين غراما ذو أصول أوروبية، ويتواجد في فلسطين معظم أيام السنة، وما يميزه هو نغمته الطويلة والمتناسقة.

ويتاجر كثير من طلبة الجامعات شمال الضفة بالحساسين لتغطية مصاريفهم الجامعية، غير أن هذه المتاجرة -حسب خبراء- يمكنها أن تُحدث خللا في التوازن البيئي للتنوع الحيوي بفلسطين إذا اصطيد الذكور وأطلقت إناث هذا العصفور، حسبما هو معمول به.

ومقابل عقوبات رادعة يفرضها الاحتلال على صائدي الطيور البرية عموما تصل إلى الحبس ستة أشهر وغرامة مالية تقدر بـ1200 دولار، لا توجد في الجانب الفلسطيني قوانين واضحة أو لوائح تنفيذية للمخالفات.

 

التعليقات