أخبار


  1. الاحتلال يقرر الإفراج عن محافظ القدس و9 آخرين من كوادر فتح
  2. الحكومة: غدا الثلاثاء يوم إضراب شامل يتم فيه تعطيل كافة المؤسسات والدوائر الرسمية
  3. الإعلام العبري: حرائق طالت مئات دونمات القمح بمستوطنات غلاف قطاع غزة اليوم
  4. ترامب: سأعلن موقفي النهائي من الاتفاق النووي مع إيران غدا الثلاثاء
  5. ترامب يعلن عن وفد رئاسي سيحضر حفل افتتاح السفارة الأمريكية في القدس برئاسة نائب وزير الخارجية جون سوليفان
  6. قوات الاحتلال تطلق الغاز بكثافة تجاه المتظاهرين في مخيم العودة شرقي خزاعة
  7. إصابة شاب برصاصة في قدمه بقمع الاحتلال مسيرات العودة شرق غزة
  8. استمرار توافد آلاف المواطنين للمشاركة في فعاليات جمعة الشباب الثائر
  9. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  10. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل

حرب لـ24FM: العقبة الأساسية التي تواجه الانتخابات الفلسطينية الإرادة السياسية في إصدار مرسوم رئاسي لتحديدها

2020-09-20

 

24FM- قال الباحث الرئيسي في مؤسسة الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة  "أمان" جهاد حرب إن الانتخابات الفلسطينية تواجه عقبة أساسية وهي الإرادة السياسية التي تتمثل في إصدار المرسوم االرئاسي الذي يحدد موعداً لإجراء الانتخابات، بالرغم أن الأجواء السياسية الداخلية الآن تشهد انخفاضاً حاداً لخطاب الكراهية ما بين حركتي فتح وحماس في وسائل الإعلام الخاصة بهما".

وأضاف حرب إلى أنه "في العام 2011 تم الاتفاق على اانهاء الانقسام وفي 2014 تشكلت حكومة وفاق وطني ولكن لم تنجح في اجراء الانتخابات، فبقي أمامنا مساران الأول اجراء الانتخابات باعتباره مدخلاً لانهاء الانقسام وهو الافضل وذلك لأنه ينم عن إرادة سياسية للعودة الى الشعب في تحديد واختيار ممثليه وسيادته، والخيار الآخر الذي لا نرغب به في مؤسسات المجتمع المدني هو الذهاب الى الشارع لإجبار الأطراف التخلي عن سلطة الحكم وهذا قد يكلف كثيراً في ظل وجود احتلال اسرائيلي".

وأكد على أن "الشعب الفلسطيني يحتاج إلى توحيد صفوفه لمواجهة الاحتلال وحالة التطبيع العربي وإلى تعزيز شرعية قيادته وهذا يأتي حسب المعاييير الدولية بالانتخابات، وهو بحاجة أيضا إلى انتخابات توافقية بمعنى أن أن يكون النظام الانتخابي نسبياً لضمان عدم الهيمنة من قبل حزب ما على المجلس التشريعي". مشدداً على ضرورة وجود " حكومة توافق وطني يترتيب عليها شراكة وطنية في تحمل الأعباء والمشاركة في القرارات، و برنامج سياسي موحد ينخرط به جميع الفلسطينين".

 

المزيد من التفاصيل في الملف الصوتي المرفق من مقابلة الباحث الرئيسي في أمان جهاد حرب في برنامج صوت البلد

 

وفي السياق ذاته قال عميد كلية القانون في جامعة النجاح الوطنية د. نعيم سلامة إنه" من الممكن إجراء تعديل تشريعي على قانون الانتخابات الرئاسية والتشريعية في فلسطين وتطبيقه على أرض الواقع، وإعادة تشكيل محكمة قضايا الانتخابات أيضا". 

وأضاف سلامة أن "إجراء الانتخابات سواء بالضفة أو القدس أو قطاع غزة بحاجة إلى تضافر جميع الجهود من القوى السياسية وقوى الأمن والتفاهم بين حركتي حماس وفتح أكبر فصائل المجتمع الفلسطيني، وذلك بالوصول إلى صيغة ترضي جميع الأطراف لحماية العملية الانتخابية".

 

المزيد من التفاصيل في الملف الصوتي المرفق من مقابلة عميد كلية القانون في جامعة النجاح نعيم سلامة في برنامج صوت البلد

 
 
 

 يذكر أن 25 مؤسسة أهلية فلسطينية كانت قد طالبت منذ أيام في رسالة سلمتها لرئيس لجنة الانتخابات المركزية حنّا ناصر إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية. 

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

التعليقات