أخبار


  1. الاحتلال يقرر الإفراج عن محافظ القدس و9 آخرين من كوادر فتح
  2. الحكومة: غدا الثلاثاء يوم إضراب شامل يتم فيه تعطيل كافة المؤسسات والدوائر الرسمية
  3. الإعلام العبري: حرائق طالت مئات دونمات القمح بمستوطنات غلاف قطاع غزة اليوم
  4. ترامب: سأعلن موقفي النهائي من الاتفاق النووي مع إيران غدا الثلاثاء
  5. ترامب يعلن عن وفد رئاسي سيحضر حفل افتتاح السفارة الأمريكية في القدس برئاسة نائب وزير الخارجية جون سوليفان
  6. قوات الاحتلال تطلق الغاز بكثافة تجاه المتظاهرين في مخيم العودة شرقي خزاعة
  7. إصابة شاب برصاصة في قدمه بقمع الاحتلال مسيرات العودة شرق غزة
  8. استمرار توافد آلاف المواطنين للمشاركة في فعاليات جمعة الشباب الثائر
  9. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  10. مواجهات مع الاحتلال باب الزاوية وسط الخليل

الرئيس.. 'أبو العروسة'

2020-11-12

24FM- هلا الزهيري-  "التفاصيل هي التي تصنع القادة!"

تقول رائدة طه لـ 24FM إن الراحل ياسر عرفات لم يكتسب الحب والالتفاف الشعبي من فراغ، وإنّما اهتمامه بالتفاصيل الصغيرة وقدرته الهائلة على المتابعة وقربه من الناس بلا تكلّف، موهبة تميّزه وتجعله "معبي مكانه" كقائد وعلاقته بشعبه خالية من الحواجز.

 

"الله انت من إيمتى بتلبسي نظّارة"

تتحدث طه عن إحدى زيارات والدتها لها، عندما كانت تعمل سكرتيرة صحافية إلى جانب عرفات في مقرّ إقامة منظمة التحرير في تونس.

وتقول تفاجئت أمي بعرفات يسألها لدى دخولها  "الله انت من إيمتى بتلبسي نضّارة" وانصدمت من دقة ملاحظته كونها وضعت نظّارة طبيّة حديثاً، لكنها لم تتوقع أنه ومع انشغاله ممكن أن ينتبه إلى تفصيل كهذا!

لم تتوقع أن رئيس منظمة التحرير الفلسطينيّة يلاحظ يتذكر إن كانت تضع نظّارة أم لا!.


"لمّا نشوف"!

كانت طه برفقة ياسر عرفات في العاصمة الفرنسية باريس عندما تعرّفت على سهيل جدعون الذي سيصبح زوجها لاحقاً.

وعندما فاتحها جدعون بموضوع الارتباط بعد اعجاب متبادل تولد بينهما، قالت له إن عليه أخذ موافقة أبو عمّار أولاً.

تجمع جدعون علاقة طيّبة بالرئيس الراحل وكان يحظى باستقبال  حار كلّما زاره في تونس، الأمر الذي جعل مفاتحته بالموضوع مهمة سهلة، أو هكذا اعتقدت.

ومرّة أثناء جولة بالسيارة فاتحت أبو عمّار بالموضوع فأدار بوجهه غلى الشباك وقال "لمّا نشوف".

وبعد هذه اللحظة تغيّرت معاملته وتحول إلى "أب" وأصبح استقباله لجدعون رسمي جداً وأحياناً كثيرة يتركه في ردهة الانتظار ثم يعتذر منه ويغادر دون مناقشة الموضوع!

وبعد أيام من المعاملة غير المفهومة التي دفعتهما للاعتقاد أن أبو عمّار يرفض هذا الارتباط، وقبل مغادرته لمكتبه بربع ساعة استقبل جدعون ودخل معه في نقاش وأسئلة ثم منحه الموافقة على ارتباطنا!

وتفاجئت طه بزملائها بالمكتب يهنئونها باليوم التالي.

تقول طه لـ 24FM لم يوافق ياسر عرفات على زواجي بسهولة لكنه بعد الموافقة دافع عن حقي وعن قراري ولم يسمح لأحد التدخل بالتفاصيل خاصة وانها هي وزوجها من ديانات مختلفة.

"مش معزوم"!

دار خلاف بين ياسر عرفات ورائدة طه حول مكان إقامة الزفاف، وبينما أراد أبو عمّار إقامته في مدرسة القدس في تونس كونه المكان الذي شهد زفاف حنان ابنة الشهيد خليل الوزير فأصبح بالنسبة له "تقليد"، كانت طه قد اختارت مكاناً مختلفاً.

تقول طه " كنت صغيرة ونمرودة وأردت أن يتم زفافي كما تخيلته دائماً، بينما أبو عمار انسان شعبي وبسيط ولا يحب المظاهر".

توجهّت سهى عرفات إلى طه وأخبرتها عن غضب أبو عمّار من قرارها وأنه غير راضٍ عن إقامة الزفاف في المكان الذي اختارته لترد:

"وصله مني كرت إشي؟ أنا ما عزمته وبكرة رح يجي 50 رجل من الضفة ويحكوا تخلى عن بنته بعرسها"

وفي يوم الزفاف وأثناء زفّة العرسان أبلغت رائدة طه ان أبو عمار ينتظر بالموقف وبعد انتهاء الزفة تفاجأت به يدخل القاعة ليعلو صوت المغني:

"يابو عقال وكفية والحطة الفتحاوية"

سار عرفات باتجاها وحضنها لتدخل في نوبة بكاء ويعلّق "حيخرب المكياج".

ظلّ جالساً في حفل الزفاف لمدة ساعتين، وقبل خروجه دبك ولوح بكوفيته وسط تفاعل كبير من المدعوين.

لن تنسى طه اهتمام ياسر عرفات بتفاصيلها ولن تنسى جملته الدائمة "هذا واجبي أبوكي شهيد"

في الذكرى 16 لرحيل الرئيس ياسر عرفات؛ تقول رائدة طه "لا أحد يملأ فراغ أبو عمار .. أنا اليوم يتيمة وبلا مرجعية".

يذكر أن الفنانة الفلسطينية والمسرحية رائدة طه هي ابنة الشهيد علي طه الذي ارتقى أثناء تنفيذه لعملية خطف طائرة ركاب عام 1972 وهي في السابعة من العمر.

وأخذ الراحل ياسر عرفات على عاتقه الاهتمام برائدة طه وبعائلتها. درست الصحافة في الولايات المتحدة وبعد تخرّجها عملت سكرتيرة صحافية إلى جانبه في مقرّ إقامة منظمة التحرير في تونس.

 

التعليقات